• about us
  • media book
  • subscribe
  • archive
"المغشوش" The Beguiled إعادة مميزة لأحد أبرز أفلام كلينت إيستوود "المغشوش" The Beguiled إعادة مميزة لأحد أبرز أفلام كلينت إيستوود "المغشوش" The Beguiled إعادة مميزة لأحد أبرز أفلام كلينت إيستوود
سينما
"المغشوش" The Beguiled
إعادة مميزة لأحد أبرز أفلام كلينت إيستوود


ظهر في العام 1971 فيلم "المغشوش" The Beguiled للسينمائي الأميركي دون سيغل بطولة كلينت إيستوود وجيرالدين بيج. وقد كان كلينت إيستوود في ذلك الحين في مطلع مشواره السينمائي فسمح له دوره الصعب في الفيلم المذكور بتثبيت مكانته الفنية في هوليوود. أما شريكة إيستوود أمام الكاميرا فكانت نجمة السينما والمسرح المخضرمة جيرالدين بيج.


وها هي المخرجة صوفيا كوبولا إبنة عملاق هوليوود فرانسيس فورد كوبولا تعيد القصة إلى الحياة فوق الشاشة مستوحية ذلك من الكتاب الأصلي الذي يحمل العنوان نفسه تأليف توماس كولينان أكثر مما إلتزمت تقليد العمل السينمائي الأصلي.
الفيلم الجديد عرض في مهرجان "كان" 2017، في إطار المسابقة الرسمية، وأنزل مؤخراً إلى دور العرض السينمائي على المستوى الدولي، وهو من بطولة كل من كولين فاريل ونيكول كيدمان وكيرستن دانست وإيلل فانينغ.

تدور أحداث "المغشوش" في النصف الثاني من القرن التاسع عشر في أوج الحرب بين الشمال والجنوب، حيث تدير إمرأة أربعينية قوية الشخصية مدرسة داخلية للفتيات لم يتبق فيها سوى ثلاث تلميذات ومعلمة واحدة. وفي يوم ما تعثر إحدى الشابات في الحديقة الواسعة المحيطة بالمدرسة، على جندي جريح ينتمي إلى الطرف المعادي، فتبلغ مديرتها التي تأمر بنقل الرجل إلى الداخل والحرص على علاجه إلى أن تتحسن حالته الصحية ليتم بعدها تسليمه للسلطات.
الذي يحدث هو قيام كل فتاة على حدة بمحاولة خلق علاقة ودية مع الجندي بتقديم الطعام والعلاج له خفية بحيث يفضلها على غيرها، وهذا ما تفعله بدورها المعلمة التي تقع في غرام الشاب وتطمع في الفرار من المدرسة في صحبته. بينما تظل المديرة الوحيدة التي تلتزم المنطق وتحرص على رعاية الجريح دون أن تتمادى في تصرفاتها بالرغم من أنها بدورها تعشقه وتتمنى أن يبادلها الشعور.
أما الرجل فيخضع لأنانيته الطبيعية ويدفع بكل فتاة إلى الإعتقاد بأنها المفضلة لديه حتى يستمر في الإستفادة من خدماتهن جميعاً، أما المعلمة فيعدها بالفرار معها فور أن تسمح له حالته الصحية بذلك. وعن المديرة فيكتفي بتبادل النظرات الغرامية معها وبمجاملتها في شأن كل صغيرة وكبيرة من حركاتها.
تستمر اللعبة هكذا بين كافة الأطراف إلى أن تكتشف المعلمة بالصدفة قيام الجندي بمداعبة أكبر الفتيات، فتصاب بصدمة وتنزل الدرج بسرعة ويتبعها الرجل فيسقط وتسوء حالة ساقه المجروحة. وهنا تقرر المديرة بتر الساق خوفاً من الغنغرينا، بمساعدة التلميذات والمعلمة.
تنقلب الأمور حينما يفيق الرجل مكتشفاً ما حدث له، فيجن جنونه ويبدأ في تهديد فريق النساء بأكمله بمسدسه ويحولهن إلى عبيد في خدمته، حابساً نفسه في غرفته والمسدس في يده ومستقبلاً كل واحدة بدورها فقط.
وتقرر مجموعة النساء إقامة حفل عشاء ودعوة الجندي إليه بهدف تكريمه وعقد معاهدة صلح معه، وهذا ما يحدث إذ يصدق الرجل ما قد قيل إليه بسذاجة غريبة ستدفع به إلى السقوط في فخ لن يخرج منه أبداً.
حرمان
يحل الممثل البريطاني كولين فاريل مكان كلينت إيستوود في الفيلم الجديد، مؤدياً شخصية الجندي الجريح بأسلوب مختلف كلياً عن ذلك الذي إعتمده إيستوود في أيامه، بمعنى أن الرجل هنا عادي جداً لا يتميز بجاذبية معينة، بينما الحرمان الذي تعيشه المجموعة النسائية هو الذي يمنحه جماله إذا وجد. أما نيكول كيدمان فتمثل دور مديرة المدرسة ذات الشخصية الصارمة، ولكنها أيضاً تلتزم بعض النعومة والأنوثة، على عكس ما سبق وفعلته جيرالدين بيج في نسخة العام 1971، اذ جعلت الرئيسة إمرأة جافة مجردة من أبسط معالم الأنوثة والعواطف الغرامية.
منحت المخرجة صوفيا كوبولا دور المعلمة العاشقة إلى كيرستن دانست، بينما تولت إيلل فانينغ تقمص دور أكبر التلميذات، وكلهن على مستوى بارع ومتفوق من الأداء، وقد احتلت الإضاءة التي إبتكرها مدير التصوير فيليب لو سور Philippe Le Sourd مكانة مميزة في نجاح الفيلم، الى جانب الموسيقى التي ساهمت في التأثير على مشاعر المتفرج، وقد ألفتها مجموعة فينيكس Phenix.
يبقى ان نذكر أن الطفلة أونا لورانس Oona Laurence ذات الأداء الذي يضارع ما تقدمه نيكول كيدمان من نبرات حساسة في تمثيلها الدرامي، ساهمت على طريقتها في جعل "المغشوش" تحفة سينمائية بالغة.

نبيل مسعد
  • about us
  • media book
  • subscribe
  • archive
  • contact us

ADDRESS: dar assayad sal said freiha street - hazmieh p.o. box: 11 - 1038 beirut - lebanon

tel: 961 5 456 376/4 - 961 5 457 261 fax: 961 5 452 700 e-mail: fairuzmagazine@dar-assayad.com

website:www.fairuzmagazine.com